نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

إتيكيت التواصل الروحى

إتيكيت التواصل الروحى
2020-09-18 18:42:02

إتكيت التواصل الروحي

كتبت/ إيمان قاسمي

من البديهي جدا أننا نبحث دائما على كل

ماهو أفضل، ماهو جميل، مايشبه أرواحنا

وعليه فإن كل إختياراتنا في الحياة شبيه

روح تسري داخلنا .. فمثلا تختلف الأذواق من

شخص لآخر بحيث ليس جميعنا نفضل اللون

الزهري أو نقيضه! وهذا الإختلاف يولد فينا شعور

الرغبة للوصول لما نريد أو بالأحرى ما يلائم هذه

الروح بداخلنا ..
الشعور واحد فالجميع يريد الأفضل وأن يتغير

للأحسن ولكن كل منا له طريقته الخاصة لإحداث التغيير.

وفي هذا الإطار نظم الإتيكيت كيفية التواصل الروحي

على أساس قيامه على أداب السلوك الجيد في التعامل،

فكلما إرتقيت بمستوى عباراتك كلما كان للروح الفضاء

الشاسع لتكون الأفضل.
وعلى سبيل الذكر من الوجيه إتباع النقاط التالية لتمرير

رسائل إيجابية في التواصل الروحي : 
أولا: إنتقي كلماتك كما تختار ملابسك الجميلة فالكلمة

تأثيرها يصل للقلب وماأجمله حين يكون الكلام إيجابي

ثانيا: إعمل على إسعاد من حولك وأن تبعث فيهم

روح التقدم وتشجيعهم على التغيير 

ثالثا: كن أنت المبادر في التواصل الروحي

كأن ترسل أغنية،وردة لشخص

ما فقط نيتك تتجه لإسعاده

رابعا: إفعل الخير أو كن في مكانك لست مجبرا

خامسا: كن مقنعا في حوارك، أترك

من حولك يستشعرون

تلك الثقة بداخلك ويحاولون التغير والتميز حد السواء.
في النهاية روحك تستحق الأفضل، وأمامك الفرصة

لتستدعي هذا الشعور بداخلك فتكون كل شيء جميل

لمن حولك بشكل لا متناهي.

أُضيفت في: 18 سبتمبر (أيلول) 2020 الموافق 30 محرّم 1442
منذ: 2 شهور, 10 أيام, 3 ساعات, 42 دقائق, 46 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

60789