نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

إتيكيت تأثير الكلمة على الروح

إتيكيت تأثير الكلمة على الروح
2020-08-01 12:14:52

إتيكيت تأثير الكلمة على الروح 

كتبت/ إيمان قاسمي

لقد نظم الإتيكيت حياتنا وأصبح التعايش

مع فئات المجتمع أمر سهل بوجود

نظام الإتيكيت الذي من خلاله تجاوزنا

المألوف لنعيش حياة مترفعة من كل

الجوانب تنبني على الأخلاقيات

والسلوك الجيد، فأصبحت به

الحياة أجمل، ومن هنا نتأثر بكل

الأقوال والأفعال والتصرفات الجميلة...

أيعقل!؟ تغيرنا الكلمة في ثوان ؟؟! 

آسف، أنت رائعة،ستنجحين، أنت شريكتي،

بطلة، قائدة أنت ثم كل لفظ جميل...
أشياء بسيطة في الظاهر ولكن تأثيرها

على روح لها صدى يرفعنا عن هذا

الواقع الذي نعيشه، هذه الحياة الثانية

تجعلنا نروم تحقيق الأفضل.
الإنسان بطبعه كتلة مشاعر

وأحاسيس وميزاج متقلب وضروف

متغيرة.فما أجمل من إلتمس لنا

الأعذار وأعطى لروحنا نفس جديد

لنكون أقوى! حتى أني سمعت مرة

صديق لي يتحدث عن الإنفصال على

من يحب وتبادر لذهني أن أسئله

؟ ماذا لو أهديتها زهورا وجعلت

لحضات الفراق فرصة للحوار ربما تلتقي

الأرواح من جديد و تستمر .

. حتى أن بهذه الصورة لمست

التفاهم أكثر وعادت المشاعر والعلاقة

توطدت أكثر..ربما نفكر في الفراق،

الطلاق،عدم الإستمرار ولكن هل سألت

نفسك هل سأكون سعيد بعيدا على

من قدم لنا يوما تلك السعادة؟

ثم لما لانستبدل الكلمات ليتواصل

الشعور وبدل "إرحل،لا أريدك" أنا

موجود فقط لأكون معك . من هذا

المنطق والمنطلق نلمس سلام الروح

لنهرب من أنفسنا ونقبع في روح

واحدة تحت مسمى نحن. ثم ماذا

لو تجاوزنا أخطاء بعضنا ليبقى

الحب بيننا...
الإتيكيت دعوة للسلام الداخلي

لترسم الكلمة في الروح بستانا

من ورود ملونة نعشق النظر إليها

كل يوم تمام كقرب من نحب بالروح

لا بصلة الرحم! حتى يصبح الآخر

القريب بالروح في كلمة

" الملجأ الوحيد لقلبك المتعب".

أُضيفت في: 1 أغسطس (آب) 2020 الموافق 11 ذو الحجة 1441
منذ: 12 أيام, 6 ساعات, 24 دقائق, 14 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

59845