نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

لقاء تليفزيوني جديد لرئيس الحكومة التونسية

لقاء تليفزيوني جديد لرئيس الحكومة التونسية
2020-04-05 09:14:13


مكتبنا بتونس ..ادارة المستشار الحبيب بنصالح

لقاء تلفزيوني جديد لرئيس الحكومة التونسية
يعلن فيه اتخاذ تدابير وتسهيلات ومتابعة فعالة وتجهيزات ولوازم وفضاءات وفرق عمل لتعزيز وتبسيط وتسهيل الاجراءات لمكافحة انتشار فيروس كوفيد 19

تم في سهرة الخميس 2 ابريل الجاري تقديم حوار تلفزيوني مطول ومفصل طرح فيه المذيع حمزة البلومي من القناة الخاصة الحوار التونسي وزينة مليكي من القناة الوطنية جملة من الاسئلة الهامة والمحيرة لدي الرأي العام  بخصوص الوضع الصحي والعام بالبلاد وتاثيره علي حياة المواطنين وكيفية الحلول لتلائم القرارات مع حاجيات المجتمع والسبل الكفيلة بتوفير الامكانيات للإطار الطبي والمستشفيات ومراكز الحجر الصحي وما تتطلبه من مجهود كثيف وامكانيات كبيرة مع نقص وارتفاع تكاليف التجهيزات بالسوق العالمية ومحدودية المزانية رغم تظافر الجهود الحكومية والدعم من الموسسات والافراد والجمعيات لتقديم المساعدات والهبات والمساندة المالية والعينية والتطوع   والبذل بسخاء حسب المقدرة لتوفير اللوازم والخدمات في كل الجهات خاصة التي تشكو نقصا هاما ويتم توزيع المعدات والمساعدات بكثافة وسرعة علي دفعات ولكل الجهات وتتواصل  عملية التزويد والعناية تباعا مع وصول كميات جديدة من الخارج وتجند المصالح الوطنية والجهوية للبحث والمتابعة والمراقبة ولاخذ القرارات الضرورية والسريعة تقدم رئيس الحكومة بطلب تسخير العمل  بنشر  المراسيم من مجلس نواب الشعب  لمدة محدودة لمجابهة الاوضاع مع الحفاظ علي روح القوانين ونصوص الدستور وكانت اجوبته صريحة ومقنعة وواقعية قدمها بلهجة سلسة وجدية وروح وطنية ومعنوية عالية  بهدؤ وتواضع  واكد علي تحمله للمسولية في معالجة الأمور وتقديم الحلول المناسبة والسريعة مع احترام خصوصية  الموسسات والقانون والتدابير الضرورية ومزيد التنسيق بين السلط الثلاث الرئاسة الحكومة البرلمان وشكر جميع المصالح والموسسات لتضامنهم السريع ومجهوداتهم ووعد بالنظر في تخفيف عدد النزلاء بالسجون باجراءات خاصة وقانونية كما تطرق لموضوع العودة للدراسة والامتحانات وأخذ تدابير لانقاذ السنة الدراسية والامتحانات الكبري بالتقليص أو التاخير في المدة 
كذلك رصدت المساعدات الاجتماعية لاصحاب المهن الصغري والهامشية واليومية والعائلات المعوزة والموسسات الصغري وتم تاخير دفع فواتير الماء والكهرباء والهاتف والضرائب والقروض البنكية ومساهمات الصناديق الاجتماعية لفترة ثلاثة أشهر وسته أشهر 
  إضافة لترتيب ومراقبة التزود المستمر والضروري المواد الغذائية وحسن سير المرافق الضرورية في ظل الحجر الصحي ومنع التجول الليلي والتي ساهمت بقدر كبير في تقليص عدد الاصابات سيما وقد كانت تونس سباقة في أخذ القرارات مثل غلق الأسواق والمقاهي ومراقبة الدخول بالحدود والتجمعات والمدارس وتحسيس المواطنين بضرورة الإلتزام بقواعد الحيطة والوقاية وتقليص التنقل الا للضرورة وبوقت قصير وواحد فقط من العائلة وفي منطقته لتزود  من متجر أو مخبز أو صيدلية مع ترك مسافة كافية بين الحرفاء ويذكر ان اغلبية الحالات وافدة من الخارج خاصة ايطاليا فرنسا ومرت العدوي لاقاربهم وتسعي فرق من المختصين والاطارات الصحية للمراقبة والمتابعة  والتدخل السريع ووضع فرق عمل متواصلة للتوعية والرد علي تساوولات المواطنين ومحاولة استعمال الادوية الفعالة للتخفيف من عوارض الاصابات وتخصيص مستشفيات وفضاءات العلاج والعزل الحالات الموكدة والمشبوهة وتتولي قوات الأمن والجيش تسيير ومراقبة ومتابعة التنقلات والتجمعات والتدخل بايقاف المخالفات من طرف قلة من المواطنين والمساهمة بمعداتها في تعقيم الشوارع والمراكز العامة مع البلديات والمجتمع المدني 
كما خصصت عديد الموسسات الخاصة والمصانع فرق عمل لصنع ملابس الوقاية مجانا المستشفيات وللامن 
وتتجند كل القنوات والاذاعات ووسائل الاعلام التونسية لمواكبة الأحداث من خلال ملفات ومتابعات ومراسلات وتحاليل ودعوة أهل الاختصاص واصحاب القرار لتوضيح الخطوات والمراحل والتحسيس والتوعية بملازمة البيوت والوقاية 
وكان رئيس الدولة السيد قيس سعيد قد قرر تمديد الحجر الصحي باسبوعين لدي اشرافه أخيرا علي اجتماع مجلس الأمن القومي وقدم توجيهاته لمزيد الدعم والعناية بالفئات الهشة وتوفير اللوازم وحث الجميع علي التبرع بما يمكن خاصة الموسسات الكبري 
وكان رئيس الحكومة السيد الياس الفخفاخ قد تنقل لزيارة أحد مستشفيات مدينة صفاقس الوقوف علي تتطور ألاوضاع والنقائص والدعم الضروري للإطار الطبي أطباء اداريين مساعدين ممرضين تقنيين عملة
الي جانب المجهودات الكبيرة التي تبذلها وزارة الصحة من جمع التحاليل ونشرها ولجان من المختصين والتقنيين وتوسيع مراكز التحاليل خاصة بالجهات وبحوث العلماء بمساعدة بقية المصالح العمومية والوزارات والمحافضات والبلديات في لجان جهوية قارة ومفتوحة ويتول مدير عام الطب الوقائي ومديرة المرصد الوطني للامراض المستجدة نصاف بن علية والسيد عبد اللطيف المكي وزير الصحة تقديم معلومات وبلاغات وندوات صحفية يومية للاعلان عن عدد الحالات والتدابير المتواصلة
الوضع بالأرقام لحد يوم 3 ابريل بتونس قرابة 500 اصابة حوالي 1500 في الحجر و 18 وفاة 
موسف لكن الصوت محدود ومقبول نسبيا مقارنة بما يسجل في المنطقة نوكد علي النظام البيوت والوقاية رحم الله الاموات ونرجو الشفاء العاجل للمصابين حفظ الله الوطن وكل العالم 
 تقرير المستشار   الحبيب  بنصالح.  تونس

أُضيفت في: 5 أبريل (نيسان) 2020 الموافق 11 شعبان 1441
منذ: 1 شهر, 22 أيام, 2 ساعات, 4 دقائق, 26 ثانية
received_227055418358378.jpeg received_155882015707252.jpeg received_915469962243867.jpeg received_263496848007588.jpeg
0
الرابط الدائم

التعليقات

56082