نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

الصين مركز الفيروسات

الصين مركز الفيروسات
2020-03-26 15:57:34


كتب مصطفى محمود .. لم ينتهى العالم بعد من أزمة فيروس كورونا الذي اجتاح العالم وكانت الصين المصدر الرئيسي لهذا الفيروس الا وتفاجئنا الصين باعلانها عن ظهور فيروس جديد وهو فيروس هانتا وهو نوع من الفيروسات يصيب الإنسان عن طريق الفئران فعندما يلمس الإنسان الفئران أو مخلفاتها ينتقل له الفيرس، وتؤدى الإصابة بهذا الفيروس الي الوفاه ولكن هذا الفيروس يختلف عن فيروس كورونا حيث لا ينتقل من شخص الى اخر،و كانت اول ضحايا هذا الفيروس بالامس  وقد قامت الصين بعزل 32شخص كانو مخالطين للضحية ووضعهم فى العزل الطبى لمعرفة اذا ماكانو اصيبو بالفيروس أم لا.
وقد أعلنت الصين أن علمائها يعكفون الان على دراسة الفيروس الجديد ومراحله الجينيه من أجل إيجاد لقاح مضاد له قبل أن تتفاقم الأزمة وتتحول إلى وباء جديد يجتاح العالم.
يبدو من الأمر أن العادات الغذائية الخاصة بالشعب الصينى تحتاج الي مراجعه  ،فاذا كانو هم  يعتقدون أن أكل الفئران أو  الخفافيش أو الكلاب أو الصراصير يجلب لهم الحظ والسعادة أو الفحوله والقوه الجنسية وذالك حسب معتقداتهم فإنه فى حقيقة الأمر لم يجلب للعالم سواء الخراب والدمار والأوبئة والأمراض   فلم يعود الأمر يتعلق بالصين فقط بل بالعالم بأكمله فلا يمكن أن  نقبل أن تكون دوله مهما كانت قوتها وتأثيرها فى العالم واقتصادياته أن تتسبب فى دمار وفناء الحياه البشريه،لذا يجب على المنظمات الدولية مثل الأمم المتحدة ومنظمه الصحة العالمية اتخاذ إجراءات سريعة منها على سبيل المثال عقد مؤتمر طبي دولى فى الصين لتعريف الصينين بإخطار العادات الغذائية التى يتبعونها على الحياة البشرية، فرض عقوبات اقتصادية عليها فرض قيود على المواطنين الصينين فى السفر  عمل حملات تفتيش دوليه على ألاسواق فى الصين اسوه بما يحدث فى هيئة الطاقة الذرية 
فإذا كان الخطر النووى  يهدد بفناء البشريه آذا تم استخدامه إلا أنه يمكن السيطرة عليه بسرعه  أما خطر الفيروسات لايمكن السيطرة لأنه يحتاج فى البداية إلى دراسة الفيروس ومراحله حياته وتطوره الجينى قد تستغرق هذه الدراسة سنوات كبيره من أجل الوصول إلى علاج للفيروس ويكون وقتها قد حصد الفيروس حيات الملايين من البشر.

أُضيفت في: 26 مارس (آذار) 2020 الموافق 1 شعبان 1441
منذ: 2 شهور, 2 أيام, 17 ساعات, 27 دقائق, 37 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

55700