نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

رمضان والعيد وداع وفرحة لقاء

رمضان والعيد وداع وفرحة لقاء
2019-06-09 00:25:58

بقلم: نجوى حسين عبد العزيز .
وتتلألأ أنوار رمضان في ليلته الأخيرة غصة الوداع بصخب ودموع وفرحة بهجة لقاء. 
ورمضان يختلف في مصر 
فقدعزف المصريون معزوفة الرباط والتراحم والتلاحم والمحبة والإخاء في ايثار رائع الحسن عبقري؛ وإيمان بديع التجلي والجمال وتسابق الفقراء ليلحقوا بركب هذا التفرد المصري بإيثار فاق الايثار فهو هويتهم الحقة نبض قلوبهم وضربوا للعالم أروع صور التلاحم والتناغم . الكل يتسابق ليقدم رفده لإخوانه!
إنه شهر المحبةكما هوشهر القرآن والجهاد والانتصارات . وكأن لمصر طابعها الخاص وعبقها الأثير عبر تاريخها وحاضرها
ولأن بلدنا أم الدنيا مصر في رباط أخبر عنه رسولنا الكريم ومظاهر الرباط كانت كما حكى ابن بطوطة في رحلاته الشهيرة: تعاون على البر وصلة الفقراء ورعايتهم. 
. فأقام الأغنياء موائدهم وسقى الفقراء المارة وأطعموهم التمور
هي سيمفونية عزفها المصريون في حب رمضان والترحيب به والايمان ومكانة وجلال الشهرالمعظم
ولكنه يغادرنا رغما عنا ويركض الجمع يرجونه أن يتريث وأن يبقى معهم و لا يرحل تاركا القلوب مشتاقة؛ والنفوس ملتاعة. ولكنه يقف ويحمل خيرات حسان وفيوضاته؛ ومودة الخلائق بعضهم البعض ملوحا بيده وممسكا بيده الأخرى العيد ويهمس في أذنه:أيها العيد السعيد لا تدعهم يذرفون دمع الفراق طبطب على قلوبهم ببهجة واجبرها بفرحة وتغلل نفوسهم بالسرور والحبور !
وينصت العيد باسما متألقا وكأنه يقول لرمضان: لا عليك سوف اعتني بهم جيدا واجمعهم في صلاة العيد وأسعدهم من صغارهم حتى شيوخهم.
وينطلق العيد في الطرقات والأزقة والحواري ويقول: هلم إليّ الفرحة والبهجة واللمة الطيبة والتزاور والمحبة؛ والسعيد هو من أوتي خير الشهر والشقي من حرم من رفده وفضله والخوف على من يفسد عمله فيعود سيرته الأولى فيكون كالتي نقض غزلها انكاثا من بعد قوة
هو وداع ممزوج بألم فراق ولا حيلة فيه؛ وبهجة فرحة تتمايل وتدنو وتهفهف على القلوب ضاحكة مستبشرة بحنان تربت على افئدة اضناها الفراق فانهمرت دموعها مواسية ومداعبة هل نعود للانتظار والترجي والأمل أن يأتي رمضان فيجدنا في انتظاره احياء
كل عام وأنتم بخير

أُضيفت في: 9 يونيو (حزيران) 2019 الموافق 4 شوال 1440
منذ: 15 أيام, 23 ساعات, 31 دقائق, 24 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

43797