في حروفي فقط وليتهم يعلمون

في حروفي فقط وليتهم يعلمون
صورة أرشيفية
2019-05-24 01:08:25

متابعة : نجلاء عبد الله.


دعني اسبح في عُمق امواج ذلك البحر….. الذی تارۃ ھادئ فی سکون اللیل ونجومه تبغینی ان اکتب السحر والجمال فی ھدؤ…. 
وتاره اُخری مثل فوران الماء وثورات الریاح… والفیضان والغموض… الذی یدفعنی ان اکتب عن التعب والغضب مثل ثورۃ 25 ینایر…. 
دعنی انقذ الباقی من بناء کیانی المُهدّم… وانیر ذلك الظلام الدامس 
اقصد فی غایتی الصبر…. 
واقصد فی حبی النور…. 
وعشقی لیس لرجُل یدخُل حیاتی او خارج حدود قفصی الصدری… 
انہا حروفی فقط و ليتهم یعلمون

أُضيفت في: 24 مايو (أيار) 2019 الموافق 18 رمضان 1440
منذ: 3 شهور, 24 أيام, 5 ساعات, 15 دقائق, 50 ثانية
0
الرابط الدائم
كلمات مفتاحية الثقافة المسرح ورشة أسوان

التعليقات

43053