نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

سطور من الفكر الحــــر.. و :- موسى ... وحمورابى ( الحقيقة والاسطوره )

سطور من الفكر الحــــر.. و :- موسى ... وحمورابى ( الحقيقة والاسطوره )
2018-12-08 10:02:34

محمود يحيى سالم


فى البدايه :-
شكر خاص جدا جدا لاستاذى الكبير المفكر العظيم / ثروت صموئيل

. . و اولا .. لابد من ذكر امر هام للغايه :
عزيزى العلامه القدير المفكر الكبير المحامى العظيم ( ج . ع ) ...
اقسم بالله العظيم .. اقسم بالله العظيم .. ان مقالى هذا لاعلاقة له بالنقاش الذى دار بينى وبين معاليك فى صالون مكتبة نادى هليوبوليس بعد صلاة الجمعه امس .. وهو النقاش الذى دار حول مقال معاليك فى جريدة الجمهوريه عن شريعة ( حمورابى ) .. وكنت صريحا مع معاليك عندما قلت بوضوح ان ماكتبته معاليك هو مجرد ( اساطير ) لاعلاقة لها بالتاريخ الحقيقى .. و( استأذنت معاليك ) ان اكتب مقال عن حمورابى من وجهة نظرى انا ومن خلال ماتعلمته من اساتذتى ومن مراجعهم ومؤلفاتهم وان نترك القارئ المثقف ا والنخبه بشكل عام تقارن بين مقال معاليك ومقالى من حيث ( الحقيقة والواقع والمنطق ) ... ووافقت سيادتكم على هذا .... لذلك ارجو من معاليك الا تعتبر مقالى تصحيح او تعديل على مقال معاليك .. فانت فى المقام الاول والاخير ( استاذى ) ... انا فقط احاول ان اكون مجتهدا فى العلم ... وانتم اهل العلم ونحن (( تلاميذ )) وسنظل تلاميذ ( طالما انكم على قيد الحياه ) .
____________________________________________
موسى .. وحمورابى ( الحقيقة والاسطوره )

لن اجادل الذين قالوا اواعتقدوا ان الشريعه التى جاء بها موسى .. منقوله عن شريعة حمورابى ... فانا شخصيا لااميل الى الجدل العقيم .. ومؤمن كل الايمان بان حرية الرأى حق للجميع ... فقط ارجو من الجميع استخدام الهدوء والحكمه والعقل والاتزان عند الاختلاف .. واول شيئ قد نختلف حوله .. هو ان كثير جدا من النخبة والمثقفين واهل العلم والفكر يرفضون تماما فكرة ان موسى نقل شريعته من حمورابى .. ذلك الرجل الذى حكم بابل من عام 1792 قبل الميلاد ولمدة 42 سنه وهو سادس ملوك بابل من الاسره البابليه الاولى .. شخصية نقول عنها فى علم تنمية الموارد البشريه ( صاحب كريزما قياديه ) .. وهو بالفعل من الشخصيات التاريخية القياديه العظيمه .. استطاع بسط سيطرة بابل على بلاد ( بين النهرين ) بقوة وشجاعه ومن خلال سلسلة انتصارات عظيمه فى سلسلة حروب شرسه وعنيفه وقاسيه وطويلة ضد كل الممالك فى ذلك عصر ( خاصة الممالك المجاوره ) .. شخص ( عنيد حازم صارم ) وصل نفوذ سلطانه الى شمال سوريا وجنوب غرب ايران فى اقل من سنه ..
المثير للجدل وللتعجب وللدهشه.. ان العالم كله لم يكن على علم ( نهائيا ) بما يعرف بشريعة حمورابى .. الا فى العصر الحديث وتحديدا فى مارس عام 1902 فى بلاد فارس ..
حيث عثر على الواح حجريه ضخمه جدا .. منقوش عليها مجموعة قوانين وهى التى تعرف بشريعة حمورابى ... وبهذه المناسبه اقول للقارئ العزيز .. ان شريعة حمورابى هى واحده من اولى تشريعات القوانين المكتوبه فى التاريخ المسجل ... وهذا الرجل اشتهرفى عصرنا هذا بكونه ( مانح القوانين القديم) ومن سافر الى اوروبا وامريكا سيكتشف ان هناك ( تابلوه رائع او بورتريه ضخم ) فى الكثير من المبانى الحكوميه لهذا الرجل ( المدهش ) ..
وان تحدثنا عن هذا القانون او اكتشاف فارس العظيم سنجد ان القانون يتألف من المقدمه ومن ( المتن ) الذى يشتمل على المواد القانونيه .. ومن خاتمه ...
تخيل ياعزيزى القارئ المثقف ان المقدمه تشمل نحو 303 سطرا يتحدث فيها حمورابى عن اعماله المختلفه ويؤكد شرعية حكمه .... ثم يسحبك الرجل الى عالم ضخم من المواد ( مواد قانون ) عددها 282 ماده ويعالج القانون قضايا اقتصاديه واجتماعيه عرفها المجتمع فى عهد هذا ( الحمورابى العظيم ) .. بل الاروع انها تفصيلا تتناول قضايا الامن وحقوق المحاربين ومسؤولياتهم وشؤون الزراعه والملكيه وشروط القروض والاحوال مثل ( الزواج والطلاق والميراث وايضا القصاص والتعويضات واجور اصحاب المهن .. .. ومن الامور المدهشه ايضا ان معظم المواد غلب عليها طابع الشده والقسوة فى مواجهة الاضرار بمصالح الدوله اوالاعتداءات على النفس والمال ....... وارجوك عزيزى القارئ .. لاتضحك ولاتسخر عندما اقول لك ان المبدأ الذى يتعامل معه ( معالجة الاضرار التى لاتتسبب بالموت ) هو [[ العين بالعين .. والسن بالسن ]] .. واثق تمام الثقه ان القارئ المثقف سيصر على ان انتقل الى النبى موسى .. او شريعة موسى .. وهل يوجد تشابه بين شريعة حمورابى وشريعة موسى ؟!!!!! ..... قبل ان اجيبك على السؤال لابد وان اعترف بأمر هام جدا وهو انى شديد الاهتمام بقراءة القوانين والدساتير .. خاصة دستور بلدى .. ولااخفيكم سرا .. ان اخوكم ( محمود يحيى سالم ) متابع دائم للقوانين فى بلدى بل احفظ كثير جدا من مواد القانون .. ورغم ذلك الا اننى لم اجد متعه مثل تلك المتعه التى وجدتها وان اعيش بين سطور (مجموعة قوانين او شريعة حمورابى ..)
اما الفرق بين موسى وحمورابى فى ( الشريعه ) . . فأقول .. نعم .. هناك تشابه .. ورغم التشابه .. الا ان هناك بعض الاختلافات ... و لكن الحق يقال ان التشابه فى الشريعتين .. انهما يناقشان روح الموضوع وفى زمن متقارب جدا .. وان كانت الاحكام متقاربه او متطابقه فهذا لاسباب .. ولايوجد مانع ابدا للتشابه .. لايوجد مانع ( مثلا ) ان يستخدم روح الله ماهو متاح ومتعارف عليه .. طالما انه يتمشى مع الحق الالهى ..... ونذكركم جميعا بان الله يعمل فى الانسان فى كل زمان ومكان .. وكل الذين درسوا الشرائع يعلمون ان اى قانون يبدأ مما تعارف عليه الناس من معايير للخطأ والصواب .. بالاضافه الى التشابه الكبير فى الظروف الحياتيه لشعوب الشرق ( خاصة ) القديم منها ..
اما على الجانب الشخصى ووجهة نظرى .. فأرجو من القراء الاعزاء فهم ماسأقوله فى السطور التاليه :-
شريعة العهد القديم فاقت شريعة حمورابى التى لم تهتم الا بالجانب البشرى وعلاقة الانسان بالمجتمع ... ومقارنة بشريعة موسى .. لا .. لا ومليون لا .. لان شريعة موسى والحق يقال ركزت على علاقة الانسان بخالقه اولا ثم علاقته بالاخرين .. .. اضف الى ذلك ان موسى وشريعته تضع مستوى اعلى لمحبة الله ... ثم اليك بالقذيفه القاتله .. وهى ( الوصايا العشر ) هل لها مثيلا ؟!!!! هل ارتقى حمورابى بشريعته الى هذا الايجاذ والعمق ؟ .. هل حمورابى فى شريعته اهتم بمحبة وحماية الغرباء والاهتمام بالضعيف والفقير والرفق بالحيوان والتحذير من ترك بئر مفتوح حتى لايسقط فيه ثور او حمار ( انظر الى – خـــر 21 :33 و34 ) ... هذا ليس دفاعا عن موسى وشريعته .. لان شريعة موسى او ناموس العهد القديم لايشكل مستوى راقى جدا من التعليم الادبى والاخلاقى .. مثل الذى جاء فى تعاليم المسيح فى العهد الجديد .. نعم .. نعم .. نعم .. هذه حقيقة مؤكده .. لاتغضب احد .. نعم .. المسيح جاء بمستوى اكثر نموا واكثر روعة واكثر اخلاقا ...... وارجوك ياعزيزى القارئ هذه وجهة نظر فلا تغضب ... انا شخصيا من عشاق المسيح وتعاليم المسيح ... وهذا يؤكد تماما اننى افهم دينى (دين الاسلام ) فهما صحيحا ..فالاسلام ينادى بالحب والتسامح وقبول الاخر .. وان نؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله ...
اما والدى العزيز المحامى القدير والمفكر والكاتب الكبير ( ج . ع ) اقول له .. انا اسف .. انا اسف .. فانت يااستاذى الكبير كتبت عن الاسطوره ( فقط ) .. ولم تكتب عن الحقيقه ...
وارجوك لابد وان تثق ان مصر لايزال فيها ( مؤرخين ) على درجه عاليه من العلم والفهم ولاتعتبر اهل مصر اهل جهل او ان العلم توقف عند جيل معاليك فقط .. الجيل الذى ندفع نحن ثمن ماكتبته اقلامهم عن التاريخ ( المزيف ) ... وامد الله فى عمر معاليك وكل عام ومعاليك بخير وانت الان فى رحاب الــ 88 عاما ولايزال قلمك يمتعنا وثقافتك تغزو عقولنا (!!!) ..

 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
أُضيفت في: 8 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 29 ربيع أول 1440
منذ: 1 شهر, 11 أيام, 14 ساعات, 41 دقائق, 21 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

33828