نائب رئيس مجلس الإدارة:محمد عزبرئيس التحريرجودة لطفي
رئيس مجلس الإدارةنادية أمين

الشهر الكريم

الشهر الكريم
محمود يحيى سالم
2018-05-22 13:53:06

بقلم: محمود يحيى سالم 

اسف .. اسف .. اسف .. اسف ( مليون اسف ) للقارئ العزيز الجميل .. الذى تأخرت عليه يومين ( انقطعت خلالهما ) عن نشر حلقتين كاملتين من سلسلة حلقات (محمود يحيى سالم ... والشهر الكريم ) .. لاسباب ( عنيفه جدا ) منها اصابتى بأزمه مرضيه سريعه و( ليست فجأه ) كما ظن البعض .. لا .. لا .. ومليون لا .. انها لم تكن فجأة لقد سقطت ارضا ( مغشيا على ) نتيجة ضغط عنيف ومواقف وتراكمات كثيره جدا ومواقف تغضب وتحزن تعرضت لها ( فى عملى الخاص الشخصى التجارى ) .. ولاعلاقة لما حدث لى بنشاطى السياسى (( نهائيا )) لاعلاقة لما حدث لى بنشاطى الحزبى (( اطلاقــــــا )) ... هى فقط مواقف اغضبتنى واحزنتنى نتيجة فعل ( معين ) يؤثر على صحتى النفسيه من بعض صغار الموظفين او العملاء فى الشركه .. وكنت اتحلى بالصبر والهدوء وادعى النسيان او اتسامح .. ولكن ( لابد للمكبوت من فيضان ) وبالفعل اصيبت بأزمه عنيفه جدا اعلنت عنها صديقتى العزيزه ( عبير ناحوم ) من على صفحة ( تاج الوحده الوطنيه ) وعرف القاصى والدانى اننى قد تعرضت لتلك الازمه .. حتى الصفحات التى ( بدون عمد ) او قصد تم حذف الخبر منها ( سهوا ) جاء الحذف بعد ان نشرت عبير ( الخبر ) على 78 صفحة وموقع .. وايضا تمت مشاركه عشرات الصفحات وبالتالى عشرات الناس علمت بالخبر فكانت النتيجه هى اكتشاف وجود مشاعر نبيله فياضه رائعه ومواقف انسانيه رائعه رائعه رائعه ان دلت فانما تدل على الموده والمحبه وصدق مشاعر اصدقائى جميعا .. الذين حزنوا حزنا شديدا ( خاصة ) بعد ان وصف احد الاصدقاء ان ماتعرض له محمود يحيى سالم كان يشبه الشلل السريع او المؤقت من فرط سرعة انهيار جسدى ( فجأه ) لمرتين خلال يومين متتاليين وارتفاع ضغط الدم بشكل ( مرعب ومفزع ) كاد ان ينهى حياتى .. الا ان رحمة ربى فوق كل شيئ ... وكان موقفا فيه درس قاصى جدا .. درس عنيف تعلمت منه الكثير والكثير .. اول درس كان من الاطباء انفسهم حيث اشاروا الى اهمية ابتعادى نهائيا وبشكل قاطع والى الابد عن اى شيئ يثير الغضب او الحزن .. سواء مواقف او ضغوط عمل او من خلال الحياه الخاصه والاسريه .. او حتى اشخاص لايوجد بينى وبينهم تفاهم وهدوء فى التعامل .. فما حدث لى اثر على نشاطى اليومي وعلاقاتى وعملى واتصالاتى وبيتى واصدقائى .. فتوقف كل شيئ لمدة يومين حتى ( تحاملت ) وتحملت وتحليت بالعزيمه والقوة .. فانا يصعب استسلامى للمرض ( نهائيا ) ... والحمد لله رب العالمين مرت الازمه بسلام .. وعلى الرغم من انها ليست الازمه الاولى التى تعرضت لها بسبب ( سلوك البعض او بسسب رد فعل اغضبنى ) الا انها المره الاولى التى كادت ان تنهى حياتى تماما رغم انها كانت سريعه جدا جدا وشفائى كان يتم خلال ساعتين على الاكثر .. يضخ الدم مرة ثانيه ليصل الى المخ .. ثم يعود ضغط الدم لمعدله الطبيعى .. ثم يتحرك كل عضو ( شُل ) مؤقتا .. يعود الى طبيعته .. ثم اقف وابتسم واقول :- 
- (( ياما .. دقت على الراس طبول .... الحمد لله .. الحمد لله ... )) لكن هذه المرة اتخذت قرارات بالغة الاهميه ووضعت برنامجا خاصا ستتغير معه تماما طبيعتى مع كثير من الناس .. وفى عملى وفى علاقاتى .. ثم هناك نية للتفرغ التام لامور كثيره جدا كنت قد اهملتها بشكل كبير نتيجة ضغط عملى فى الصباح او حتى فى شركتى بعد الظهر .. و( فى النهايه اقول ) .. شكرا للاحبه .. شكرا لمن عبر عن مشاعره فكان رائعا مخلصا جميلا شرح صدرى بمشاعره النبيله وسعيه عبر الهاتف او من خلال مقابلتى او على ( السوشيال ميديا ) للاطمئنان على .. واخص بالذكر زملائى بحزب مصر القومى واصدقاء عمرى بنادى هليوبوليس بمصر الجديده وزملائى فى الشركه .. وزملائى فى العمل الرسمى ( صباحا ) .. وايضا الاعزاء الجيران .... خاصة جيران مقر اقامتى ( القديم ) مصر الجديده والحاليين جيران سكنى فى اكتوبر اوجيران بيتى فى الاسكندريه .... شكر خاص لمعالى السيد ( س . ي ) واخى العزيز ( ر. خ ) وابى العلامه الكبيره ( م . ش ) وسياده مساعد اول وزير العدل ( م . ع . م ) ... اصدقاء صفحة دايركشن تو والذين يرفضون تماما اعلان اسمائهم عبر صفحات التواصل الاجتماعى ..... شكرا على اهتمامهم والسؤال عنى ... 
---------------------------------------------------------------------------------------
4 - ( خالد بن الوليد ) - سيف الله المسلول - 
خالد بن الوليد بن المغيره المخزومى 
---------------------------------------------------------------------------------------
كان عنيفا قاسيا .. حارب الإسلام بشكل مؤسف وشرس في بداية عهده إلا أنّه اعتنق الإسلام وحسن إسلامه بعد صلح الحديبية، وقبلها كان خالد قد ألحق الهزيمة بجيوش المسلمين في غزوة أُحد، وانضم لصفوف أعداء الإسلام في غزوة الخندق، إلا أنّه بعد أن أسلم انضم للابطال المسلمين في غزوة مؤتة، وفتح مكة... وهو الذى وضع خطة غزوة ( مؤتــــــه ) بحرفيه شديده جدا ودهاء مابعده دهاء .. وقيل له فى عتاب شديد من احد القاده الذين شاركوا خالد فى هذه الغزوة (( لم نتفق على هذا ياخالد .. ان مادار بينى وبينك يخالف ماتم ... هل يعود بن الوليد او ينصرف على مانطق به لسانه من وعد وعهد ؟!! ) 
ابتسم خالد وقال :- 
- الامر قد يكون فى النهى والامر عندك .. اما انا فأشهد الله على النية .. ويحل للمرء الرجوع عن ماتلفظ به ووعد به .. لصالح امر اخر قد يغيب عن اخيه .. تالله .. تالله .. لايخالف خالد ماوعد انما امر الله ومشيئته تنفذ )) 
وهنا يعنى خالد بن الوليد او يعطينا درسا عميقا ومهما .. وهو ان المرء احيانا يخالف مايعاهد به الناس .. فى حال وقوع ماهو اهم من الوعد والعهد .. وفى النهايه يصب للصالح العام .. وربما يخالف المرء وعده وعهده نتيجة كارثه او موقف عصيب او ازمه او محنه او (( عـــــــــــذر )) يستوجب قبوله :-
وعوده الى بن المغيره المخزومى .. او خالد بن الوليد .. الذى لم يهزم نهائيا فى اى معركه .. خاصة معاركه ضد عدد من الإمبراطوريات من أبرزها الرومية البيزنطية، والساسانية الفارسية بالاضافه الى حربه الشرسه ضد حلفاء تلك الامبراطوريات .. وحقق نصراً ساحقاً في معركة اليمامة، و( أليس، والفراض) ، واليرموك .. والرجل حقق انتصارات رائعه يشهد بها التاريخ .. ( بالمناسبه ) معلومه مهمه جدا .. قد لايعرفها البعض .. وهى ان بن المغيره ( خالد ) يجتمع مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في نسب عند الجد السادس للرسول صلى الله عليه وسلم وهو ( مرة بن كعب) ...
هذا الصحابى الجليل لم تنتهى حياته فى (المدينه ) كما يظن البعض .. لا .. لا .. خالد مات فى سوريا .. فى ( حمص ) مات خالد في عام 21 للهجرة، الموافق 642 ميلادي، ودفن في مدينة حمص ..... 
----------------------------------------------------------------------------------------
الحلقه الخامسه ( ابو جهل ) - هشام بن المغيره المخزومى (!!!) 
----------------------------------------------------------------------------------------
مفاجأه ؟ اليس ذكذلك .. نعم .. نعم وربى .. انها مفاجأه لكثير جدا من الناس ... 
فمنذ قليل وفى السطور السابقه كتبت عن ( خالد بن الوليد بن المغيره المخزومى ) 
والان نتحدث ( هشام بن المغيره المخزومى .. نتحدث عن شخصيه 95 % من المسلمين يعتقدون انه عم رسول الله صلى الله عليه وسلم والحقيقة ( مفاجأة ) عظمى بل هى صدمه .. ان ابو جهل ليس عم الرسول .. بل وليس من اعمامه شخص معروف بقوة مثل شخص هو اكثر شهرة فى كل اعمام الرسول وهو ( أبو لهب ) أو عبد العزى بن عبد المطلب، هذا هو عم النبي محمد صلى الله عليه وسلم .. و ايضا المفاجأة انه الأخ غير الشقيق لعبد الله بن عبد المطلب والد النبي محمد صلى الله عليه وسلم ...... ونزلت فيه ايات فى سورة المسد تخبره بالجحيم الذى كان فى انتظاره .. فقال رب العزه جل علاه فى كتابه الكريم بعد بسم الله الرحمن الرحيم ( تبت يدا ابى لهب وتب .. مااغنى عنه ماله وماكسب .. سيصلى نارا ذات لهب .. وامرأته حمالة الحطب .. فى جيدها حبل من مسد ) ... 
اما عدو الاسلام المعروف للعالم كله بأسم (( ابــــــــو جهل )) ومااكثر هذا الاسم فى هذا الزمان فيوميا يلتقى المرء منا بعشرات ( ابو جهل ) - للاسف - .... 
هو ابا الحكم او ( عمرو بن هشام بن المغيرة ) او ( ابو جهل ) كما يعرفه الناس .. كان شديد العداء للاسلام .. وهو السيد المطاع فى قريش .. ولكن فى النهايه لايصح الا الصحيح .. ونهاية الشر ( مؤسفه جدا ) واهل الشر نهايتهم عادة ماتكون نهايات شديدة القسوة والعنف ومأساويه .... ... الغريب ان بعض الناس تعتقد ان مقتل ابو جهل او ( هشام بن المغيره ) او ابا الحكم .. الناس تظن ان عبدالله بن مسعود ( بمفرده فقط ) هو الذى انهى حياة ابو جهل !!! والحقيقة ان عبد الله ابن مسعود جاء بعد ان انهار ابو جهل ... حيث قتل أبو جهل في معركة بدر التي وقعت في السنة الثانية للهجرة على يد معاذ أبن عفراء، واخيه معوذ .. وقد كانا في السادسة عشر من العمر، وبعد أن أصاباه تقدم نحوه (عبد الله بن مسعود ) حيث سأله أبو جهل قبل موته: لمن الغلبه اليوم؟ فردّ عبد الله بن مسعود عليه وقال مبتسما ..( الغلبة اليوم لله ورسوله يا عدو الله، فقال أبو جهل: لقد ارتقيت مرتقى صعباً يا رويعي الغنم، فقطع ابن مسعود رأسه) وعبد الله بن مسعود اكثر من تعرض لظلم ابو جهل .. نعم .. ظلمه كثيرا ولكن مات العدو الظالم .. مات عدو الله وعدو الرسول وعدو الاسلام .. وبقى اسم ابو جهل ليصبح فى هذا العصر هو اسم كثير جدا من البشر ( للاسف ) لايقلوا سفاله عن ابو جهل ... فاللعنه عليهم جميعا .. واقول للمظلوم .. اسجد لله .. عندما يأتيك الظلم .. فورب السماء والارض .. ان فى سجودك ايها المظلوم تهتز السماء غضبا .. وتعلن الحرب من السماء .. وانت المنتصر .. انت المنتصر ... [[ وما النصر الا من عند الله ]] .

أُضيفت في: 22 مايو (أيار) 2018 الموافق 7 رمضان 1439
منذ: 5 شهور, 28 أيام, 10 ساعات, 4 دقائق, 57 ثانية
0
الرابط الدائم
كلمات مفتاحية رمضان المنيا المعرض

التعليقات

22482